الخميس، 31 يوليو، 2014

سلسلة -هم يغيرون العالم- جان ليونيتيي ، مقرر لقانون حول نهاية الحياة


قيل لنا أن السعادة هي التقدم، فلنتقدم بخطوة الى الامام. نعم قد يكون هذا هو التقدم، لكنه ليس هو السعادة فدعونا نخطو جانبا ونجرب شيئا آخرا. كارولين فوريست "هم يغيرون العالم".

جان ليونيتيي © PPP ماكس - 2014 / باتروك كليمنتي
 


مشرعنا اليوم، جان ليونيتيي ، هو رئيس بلدية انتيب منذ عام 1995، وهو عضو مجلس النواب منذ عام 1997، نائب الرئيس السابق للحزب الراديكالي، ومؤخرا لحزب اليمين، وزير سابق للشؤون الأوروبية تحت نيكولا ساركوزي ... ولكن دعوتنا لم تكن تقصد ايّا من هذه القبعات التي يلبسها.
في الأصل، او بالأحرى في حياته المدنية ، جان ليونيتيي طبيب أخصائي في أمراض القلب. وكمشرع، أعطى اسمه إلى واحد من أهم القوانين في السنوات الأخيرة: قانون ليونيتيي عام 2005. وهي تسمح الانتهاء من العلاج العنيف والعنيد. تُأطر العلاج لكنها ترفض القتل الرحيم النشط أو المساعدة على الانتحار. حالة فانسنت لامبرت، شانتال سابير أو الدكتور بونميزون، كلها حالات متعددة تختبر حدود القانون.
خلال حملته الانتخابية الرئاسية، تعهد هولاند -
في الاقتراح رقم 21 - إلى الذهاب أبعد من ذلك في مجال "المساعدة الطبية لإنهاء الحيات بكرامة". ويبدو أنه قد اختار الحذر قبل إسناد المهمة إلى عضوين، آلان كلايز من الحزب الاشتراكي وجان ليونيتيي من الحزب الحاكم. وسوف يحكي لنا ضيفنا الى أي مدى هو مستعد للخوض، أم لا، في تحسين قانونه ...

 



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق