الثلاثاء، 12 أغسطس، 2014

سلسلة -هم يغيرون العالم- النضال البيئي للصندوق الدولي لحماية الطبيعة مع فيليب جرما

قيل لنا أن السعادة هي التقدم، فلنتقدم بخطوة الى الامام. نعم قد يكون هذا هو التقدم، لكنه ليس هو السعادة فدعونا نخطو جانبا ونجرب شيئا آخرا. كارولين فوريست "هم يغيرون العالم".
 
 


مفكرنا الأخضر اليوم هو فيليب جرما الذي عرف جميع اختصاصات الالتزام البيئي. فهو المؤسس المشارك لشركة الجيل الايكولوجي مع بريس لالوند، المستشار الفني لوزراء البيئة ومصرفي الأخضر مع ناتيكسيس للبيئة، صندوق الاستثمار مسؤول بيئيا ... والآن هو مدير عام للصندوق الدولي ل
حماية ا
لطبيعة بفرنسا. منظمة غير حكومية معروفة في جميع أنحاء العالم برمز الباندا ومعاركه في خدمة الدفاع عن الأنواع المهددة بالانقراض. كالفيل أو وحيد القرن. المهام التي تحتاج الى ممارسة الضغوطات الازمة ولكنها تعقد في بعض الأحيان شراكات مع الشركات المتعددة الجنسيات. للتحدث عن ذلك، فيليب جرمة، 54 عاما، حاملا بدلة المدير، ذو خطاب ملتزم، يستقبلنا في مقر الصندوق العالمي لحماية الطبيعة في لونغشان. داخل حديقة خضراء مثل المستقبل الذي نود تركه للأجيال القادمة.

 
 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق